زيارة تفقدية لوزيري الدفاع والصحة للمستشفى العسكري المركزي

زيارة تفقدية لوزيري الدفاع والصحة للمستشفى العسكري المركزي

متابعة لمكافحة وباء كورونا والتدابير المتخذة بشأنه استقبلت نائب رئيس الحكومة ووزيرة الدفاع الوطني زينة عكر وزير الصحة حمد حسن، واطلعت منه على آخر التطورات المتعلقة بهذا الوباء وعمل وزارة الصحة المتواصل لمكافحته، ونوهت الوزيرة عكر بجهود الوزيرحسن والوزارة في هذا المجال .
بعد ذلك تفقد الوزيران عكر وحسن، سير العمل في المستشفى العسكري وقاما بجولة ميدانية على أقسامه،لا سيما غرف العمليات المستحدثة التي يتم العمل على ترميمها وذلك بحضور رئيس الطبابة العسكرية العميد الركن جورج يوسف ورئيس المستشفى العميد عبد الله علاوي   وعدد من الضباط، كما زارا القسم المخصص لمعالجة مرضى الكورونا ونوها بطريقة العمل وفق معايير منظمة الصحة العالمية .
الوزيرة عكر أثنت على الجهوزية التي تتمتع بها المستشفى العسكري في كافة اقسامها، لا سيما في قسم كورونا، وشكرت قيادة الجيش ووزارة الصحة والطبابة العسكرية والطواقم الطبية على الجهود التي يبذلونها من اجل مكافحة هذا الوباء، مؤكدة على الاستمرار في العمل من اجل تخطي هذه الازمة، واشارت الوزيرة عكر الى ان وضع لبنان لا يزال جيدا وافضل من غيره بكثير مع كل ما وصلنا اليه،  مشددة على مواصلة الجهود التي بدأها وزير الصحة والاستمرار في مكافحة وباء كورونا، آملة ان لا ندخل في مرحلة ثانية من هذه الجائحة.
وزير الصحة أشاد بدوره بالمتابعة الحثيثة التي تقوم بها وزيرة الدفاع في مختلف الأمور، مهنئا اياها على الاجراءات التي تقوم بها في السلك العسكري، ومتابعتها الحثيثة للاجراءات التي اتخذتها المؤسسة العسكرية، موجّهًا تحية لقائد الجيش العماد جوزاف عون، وأثنى على الجهود المبذولة في المستشفى العسكري الذي أُتيح له من خلال حسن الإدارة وترشيد الموارد والانفاق وفي فترة قصيرة جدًا، تحقيق أنموذج يُقتدى به على أكثر من صعيد، خصوصًا في الخطة والحملة المشتركة لمكافحة وباء كورونا.
وختم قائلًا: إنّ معالي وزيرة الدفاع بما تمثّل لنا من هذه الديناميكية والحركة الفاعلة، تقول أنّ هنالك تكامل بين كل الوزارات لدعم المواطنين اجتماعيًا واقتصاديًا، أمّا وبائيًا وصحيًا، فالوضع جيّد وتحت السيطرة.